معهد فتيات كفر ابراش

هدفنا الوصول للاحلام غايتنا تغيير الواقع موقعنا تعليمى لكل الاخبار التى تخص المعهد واخر اخبار الازهر خاص بالبنات فقط


    عايزة مزاجك يبقلى دايما حلو .. أدخلى ومش هتندمى

    شاطر

    el-ameed

    عدد المساهمات : 83
    تاريخ التسجيل : 16/11/2010

    عايزة مزاجك يبقلى دايما حلو .. أدخلى ومش هتندمى

    مُساهمة  el-ameed في الثلاثاء نوفمبر 23, 2010 7:30 am

    نصائح

    لتحسين مزاجك

    وطرد الكأبة من حياتك







    نعانى جميعنا، وفى مختلف الأوقات من مشكلة التقلبات المزاجية وذلك تبعاً للظروف التى نمر بها، والتى تؤثر بطريقة مباشرة على حياتنا،
    لكن بإمكان المزاج السئ أن يتحول إلى كآبة عندما تشتد ضغوط الحياة أو الأفكار السلبية.



    لذلك نضع بين يديكى هذه الوسائل التى تساعدك على تغيير حياتك وتحسين مزاجك للأفضل، وأدركى أن الحياة قصيرة جداً لإضاعتها فى الأمور الروتينية، ولذلك ندعوكى إلى تجديد حياتك لتبعدى الإكتئاب عنكى.






    -
    النصيحة الأولى:


    إبحثى عن هواياتك


    لطالما كنا نمارس فى أوقات فراغنا هوايات عديدة خصوصاً عندما كانت مسؤولياتنا أقل من تلك التى نحملها اليوم.


    لكن ظروف الحياة وضغوطاتها أبعدتنا عن هذه الهوايات حتى أنها طمرتها وأصبحت فى زمن النسيان.


    لذلك ندعوكى إلى إعادة إكتشاف هذه الهوايات من جديد، وإعطائها وقتاً كافياً عدة مرات فى الأسبوع لكسر الروتين ولإنعاش النفس.


    ضعى هواياتك ضمن جدول أو برنامج الأعمال التى عليك القيام بها.






    -
    النصيحة الثانية:


    إمشى


    قد يصبح من الصعب علينا الإنتساب إلى نادى رياضى، وممارسة التمارين الرياضية فى ظل الضغوطات الكبيرة التى نعيشها.


    لكن ما لا يعرفه الكثيرون أن الجسم بحاجة ماسة للحركة والتنفس بعيداً عن كرسى المكتب والكنبة فى البيت.


    فالمشى ينعش النفس ويحرك الجسم، وهو من أسهل أنواع الرياضة وأكثرها فائدة.


    كما أنه لا يتطلب وقتاً طويلاً أو برنامجاً معيناً لممارسته،


    فما عليكى سوى تحديد أقرب الأماكن التى بإمكانك المشى فيها، وإختيار الوقت الأنسب لك إن كان فى بداية النهار أو فى نهايته،والبدء بهذه الرياضة مرتين فى الأسبوع فى بداية الأمر.


    آملين بجعل المشى هواية يومية قد لا تتطلب أكثر من نصف ساعة على الأكثر.






    -
    النصيحة الثالثة:


    لا تضعى أحلامك جانباً


    تبدأ عملية الركض لتنفيذ برنامج أعمالنا كل يوم فى الصباح الباكر، ولا تنتهى إلا مع نهاية اليوم.


    فتركض السيدة جاهدة لتأمين مستلزمات بيتها وأولادها وعائلتها، تاركة حاجاتها الخاصة فى نهاية القائمة طمعاً بإيجاد وقتاً كافياً لتحقيقها.


    ومن هنا نقف لنقول لكى


    "إنك مقصرة بحق نفسك"
    فمهما كانت الحياة ضاغطة وقاسية، عليك أن لا ترمى أحلامك وأن لا تضعيها جانباً.بل عليكى دائماً تذكير نفسك بها.ووضع خطة ذكية لتحقيقها.


    فبمجرد إبعاد هذه الحلام عن تفكيرك، تصبح صعبة التحقيق،


    لذلك نقول لك وننصحك بالتمسك بتحقيق أحلامك أو بتحقيق جزء منها على الأقل.






    -
    النصيحة الرابعة:


    حددى المعوقات


    لابد من معرفة المعوقات التى تقف فى وجهك، وتمنعك من تحقيق أحلامك ووضع الحلول لتلك المعوقات حتى يتم التخلص منها بكل ذكاء.


    وإعرفى سيدتى أنكى أحياناً تكونين السبب وراء تراكم هذه المعوفات التى تشكل حاجزاً كبيراً يمنعك من تنظيم حياتك بشكل أفضل، مما ينعكس على المزاج وبالتالى على الحياة.





    -
    النصيحة الخامسة:


    إرجعى إلى أصدقائك


    قد ننسى أحياناً إكتشاف المتعة التى نحصل عليها من وراء جلسات الأصدقاء، فهموم الحياة تبعدنا عن أصدقائنا القدامى الذين كنا نمضى معهم بعض الأوقات.


    وتمنعنا من تكوين أصدقاء جدد، لأننا لا نملك الوقت الكافى.فالأصدقاء يمدونا بالثقة، وينعشون جلساتنا حتى أنهم يغيرون حياتنا، فنتعلم منهم ونعلمهم أيضاً، نضحك معهم، ونبكى على أكتافهم.






    -
    النصيحة السادسة:


    نامى كفايتك


    نامى ساعات كافية كل يوم، وإحرصى على الحصول على نوعية جيدة من النوم بعيدة عن القلق والأحلام المزعجة.


    وإعرفى أن للنوم أصول عليك إتباعها، منها الجو العام للغرفة إذ يجب أن يكون نظيفاً وهواؤها نقياً،


    كما عليك إختيار الوسادة الملائمة، وشرب شاى الأعشاب قبل النوم، مع ضرورة تحديد موعد النوم بشكل يومى.




      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 1:04 pm