معهد فتيات كفر ابراش

هدفنا الوصول للاحلام غايتنا تغيير الواقع موقعنا تعليمى لكل الاخبار التى تخص المعهد واخر اخبار الازهر خاص بالبنات فقط


    البطة والشيطان

    شاطر

    admin
    Admin

    عدد المساهمات : 417
    تاريخ التسجيل : 21/10/2010

    البطة والشيطان

    مُساهمة  admin في الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 11:02 am

    كان هناك ولد صغير يزور بيت جده وجدته بالمزرعة. أخذ الولد بندقية ليلعب بها بالغابة. وكان يلعب ويتدرب على الأخشاب، ولكن لم يصب أي هدف.
    يأس الولد وتوجه إلى البيت للعشاء.

    وهو بطريقه للمنزل وجد بطة جدته المدللة. وهكذا من باب التجربة صوب بندقيته عليها، وأطلق النار وأصابها برأسها فقتلها. صدم الولد وحزن. وبلحظة رعب، أخفى البطة بين الأحراش

    أخته شاهدت ما حدث
    لكنها لم تتكلم و لم تخبر جدتها

    بعد الغذاء في اليوم التالى، قالت الجدة للفتاه:

    'هيايا صغيرتى لنغسل الصحون.'

    ولكن الفتاه ردت:

    'جدتي، اخى قال لي أنه يريد أن يساعدك بالمطبخ'.

    ثم همست بإذن اخيها 'تتذكر البطة؟؟؟'

    وفي نفس اليوم، سأل الجد الأولاد أن كانوا يريدون الذهاب معه للصيد، ولكن الجدة قالت: يمكنك ان تذهب انت و حفيدك للصيد و سوف تبقى فتاتى الصغيره معى لتساعدنى فى اعداد طعام العشاء

    فابتسمت الفتاه وقالت: اخى قال لي أنه لا يريد ان يذهب للصيد وانه سيبقى ليساعد جدتى فى اعداد العشاء . وهمست بإذن اخيها مرة ثانية: 'أتتذكر البطة؟؟؟؟'. فذهبت الفتاه إلى الصيد مع جدها وبقي الولد ليساعد جدتة.

    بعد بضعة أيام كان الولد يعمل واجبه وواجب اخته، لم يستطع الاحتمال أكثر من هذا، فذهب إلى جدته واعترف لها بأنه قتل بطتها المفضلة.

    ابتسمت الجدة وعانقته ثم قالت:

    'حبيبي .. اناأعلم كل شىء ..، كنت أقف عند النافذه ورأيت ما حدث ولكنني لأني أحبك سامحتك.

    وكنت فقط أريد أن أعلم إلى متى ستحتمل أن تكون عبدا لاختك

    الى هنا و انتهت قصه الولد الصغير


    و لكن انت ماذا فعلت فى ماضيك ليبقيك الشيطان عبداً له؟
    مهما كان ما فعلته يجب أن تعلم أن الله موجود وهو يراك.

    ويريدك أن تتأكد أنه يحبك. ولكنه ينتظر ليعلم إلى متى ستبقى عبداً للشيطان.
    مع تحيات el ameed

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:02 pm